Syriac Orthodox Official Website

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

        
البحث المتقدّم
     
Sunday 24 September 2017
Facebook  إضغط للطباعة
صفحة المطرانية على الفايسبوك

رسالة تهنئة من راعي أبرشية جبل لبنان للسريان الارثوذكس مار ثاوفيلوس جورج صليبا إلى أبناء أبرشية جبل لبنان بمناسبة الأعياد المجيدة 

حضرات أعزّائنا الروحيين المبارَكين

الآباء الكهنة والشمامسة ورؤساء وأعضاء المجلس الملّي والمؤسسات والمؤمنين

في أبرشية جبل لبنان وطرابلس للسريان الأرثوذكس المكرّمين

 

النعمة والمحبّة والسلام بالرب يسوع، ولتكثر لكم البركات والخيرات باسمه القدّوس أبداً:

يحتفل العالم بأسره في هذه الأيّام المباركة بعيد ميلاد الرب يسوع المسيح بالجسد، وهو الحدث الأعظم والأسمى في تاريخ البشر وتاريخ الخلاص. فبفعل محبّةٍ لا توصف، ينحني الله على إنسانيتنا، ويصير "بشراً ويسكن بيننا" ليرفعنا إليه. في الميلاد أشرق النور على البشرية فنالت الخلاص، وصدح مجد الله في سماء بيت لحم، وترنّمت الملائكة بالسلام على الأرض، واستقرّ الرجاء في القلوب: "المجد لله في الأعالي وعلى الأرض السلام والرجاء الصالح لبني البشر".

يطلّ علينا عيد الميلاد هذا العام في ظلّ أوضاعٍ غير مستقرّةٍ يسودها الخوف على المصير، ونحن نرى دولاً عديدةً في شرقنا تئنّ تحت وطأة الصراعات والنزاعات، بل الحروب الأهلية المروّعة، التي هي هزيمة للإنسانية برمّتها.

في هذا العيد، نذكر خاصةً أبناء شعبنا الذين يتألّمون في العراق العزيز، وبخاصّة أولئك المقتلَعين من ديارهم وأرض الآباء والأجداد في مدينة الموصل وقرى وبلدات سهل نينوى. كما نتوجّه إلى أبناء شعبنا في سوريا الذين يعانون ألم الحرب والعنف. ونؤكّد لهم جميعاً محبّتنا وصلاتنا وتضرّعاتنا ليخفّف الرب هذه الآلام، وينهي الحروب، فيعود الجميع إلى قراهم وبلداتهم ومنازلهم. كما نصلّي من أجل إطلاق سراح جميع المخطوفين، وبخاصةٍ من أجل أخوينا المطرانين يوحنّا ابراهيم وبولس اليازجي، والكهنة، ومن أجل جميع الأبرياء والمستضعَفين.

ونوجّه التهاني والتمنيات القلبية بمناسبة عيد ميلاد الرب يسوع بالجسد وحلول العام الجديد إلى وطننا الحبيب لبنان، حكومةً وشعباً، ونضرع إلى الطفل الإلهي، أن يبسط أمنه وسلامه في ربوعه، ويُفرِح قلوب مواطنيه بانتخاب رئيسٍ للجمهورية في أقرب وقتٍ، وباستقرار هذا البلد الحبيب وازدهاره وطمأنينة أبنائه.

وفي هذه الايام المباركة، نقدّم التهاني البنوية إلى قداسة إمام أحبارنا، سيّدنا البطريرك المعظّم مار اغناطيوس أفرام الثاني الكلّي الطوبى، ونهنّئ إخوتنا الأحبار الأجلاء مطارنة كنيستنا السريانية الأرثوذكسية في العالم، وإكليروسها ومؤمنيها في كلّ مكان، لا سيّما أبناء أبرشيتنا الحبيبة في جبل لبنان وطرابلس، متمنّين لهم جميعاً أزمنة خير وبركة وصحّة وسلام.

ܡܫܝܚܐ ܐܬܝܠܕ܆ ܗܠܠܘܝܗ... ܡܘܠܕܐ ܒܪܝܟܐ ܘܫܢ̱ܬܐ ܒܪܝܟܬܐ

وُلِد المسيح، هللويا... ميلاد مجيد وسنة جديدة مباركة

 

جبل لبنان 25/12/2014                                                                     محبّكم

                                                                                        ثاوفيلوس جورج صليبا

                                                                                       مطران جبل لبنان وطرابلس    

Facebook    
 
جميع الحقوق محفوظة 2009-2017 مطرانية جبل لبنان للسريان الأرثوذكس 233879