Syriac Orthodox Official Website

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

        
البحث المتقدّم
     
Friday 24 November 2017
Facebook  إضغط للطباعة
صفحة المطرانية على الفايسبوك

البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني يستنكر قتل وتهجير المسيحيين وحرق الكنائس في الموصل

 

بيان صادر عن بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذكس
المقر البطريركي – العطشانة، بكفيا، لبنان
19 تموز 2014

تصاعدت مؤخراً وتيرة التهديد في شمال العراق وازداد القتل والاعتداءات على المسيحيّين وبعض المكوّنات الأخرى في الموصل حتّى دعاهم الإرهابيّون علناً عبر المكبّرات الصوتية والرسائل التي وصلت إلى وسائل الإعلام إلى ترك منازلهم في مدينة الموصل والخروج منها، علماً أنّ حجز الممتلكات ومصادرة البيوت لم يتوقّف منذ بدء هذه الحملة ضدهم. ويأتي تهديد المنظمات الإرهابية بهدر دم المسيحيّين في الموصل بعد الضغط على رجال الدين المسيحي ووضع مهلة لاستيفاء شروط غير مقبولة تتلخّص بإجبار المسيحيّين على تبديل معتقدهم وترك إيمانهم في سبيل المحافظة على حياتهم.

إنّنا نستنكر بشدّة هذه الأعمال الإرهابيّة الموجّهة ضد شعبنا المسيحي إكليروساً ومؤمنين ونرفض إحراق الكنائس وتدميرها بالكامل ونطالب بالتحرّك الفوري لوقف هذه التعديات والتهديدات. كما ونناشد المجتمع الدولي والمنظمات الدولية وأصحاب النوايا الحسنة جميعاً للعمل فوراً على وضع حدّ لهذه الأعمال التي تفاقمت في العراق خاصّة وفي منطقة الشرق الأوسط عامّة. ونطالب بوقف تمويل الجماعات المتطرّفة التي تبثّ الرعب وتهدف إلى خلق شرخ بين أبناء الشعب العراقي بعد تاريخ طويل من العيش المشترك والعمل معاً. ونوصي أبناءنا الروحيّين بالتعامل بحكمة مع المستجدّات والتضامن مع بعضهم البعض والتشبّث بأرض الآباء والأجداد ريثما نخرج من هذه المحنة التي نسأل الله أن يقصّر أجلها.

نصلّي من أجل أن يعمّ الأمن والسلام في المنطقة وأن تزول هذه الضيقة فينعم الناس جميعاً بالطمأنينة وراحة البال والعيش الكريم.

Facebook    
 
جميع الحقوق محفوظة 2009-2017 مطرانية جبل لبنان للسريان الأرثوذكس 237836